البوابةالرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كيف لي ان اعلم ان ما انا عليه هو الحق ؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الداعية إلى الله
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 176
تاريخ التسجيل : 06/11/2007

مُساهمةموضوع: كيف لي ان اعلم ان ما انا عليه هو الحق ؟   29/12/07, 09:31 am

الكاتب الشيخ حامد العلي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

سؤالي هو سؤال ضخم ، واجابته اذا كانت واضحة ومؤصلة فانها ستدخل الملايين في الدين الحق. . ..

السؤال هو : انا مسلم من اهل السنة والجماعة افهم الاسلام كما فهمه سلفنا الصالح ، وفي نفس الوقت هناك الملايين ممن ينتسبون الى الاسلام ولهم اسماء كثيرة مثل الشيعة والاباضية والاسماعيلية والصوفية والاشاعرة والرفاعية. . . الخ ، الان كيف لي ان اعلم ان ما انا عليه هو الحق ؟ كيف اثبت انني انا من يتبع المنهج الصحيح ؟ كيف اثبت ذلك بالدليل العلمي المؤصل ؟

كما تلاحظ يا شيخ حامد ان هذا السؤال كبير ، ولكنه الاهم في عالم يفيض بالافكار والتوجهات والشبهات ، انتظر الاجابة بفارغ الصبر .

وجزاكم الله خيرا .



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .



الاثبات في غاية السهولة والوضوح ، فالقرآن العظيم هو الهدى البين الواضح الذي يفصل الحق عن الباطل فننطلق منه أولا والسنة ما هي إلا تفسير وبيان للقرآن .





أما الشيعة الإمامية والاسماعيلية : فيقولون القرآن محرف فهم خارج النقاش إذاً ، ومن لايقول منهم بذلك ، يزعم ان الاقرار بإمامة علي رضي الله عنه ، بعد النبي صلى الله عليه وسلم ، عليها يقوم كل الدين ، وهي سادس الاركان ، غير أن القرآن لم يذكرها ، فدل ذلك على بطلان مذهبهم من أساسه .





بقي الاشعرية : فهؤلاء يقولون القرآن إن خالف ظاهره عقولنا قدمنا عقولنا !



فنقول لهم : فظاهر القرآن أولى من عقولكم ، لان عقولكم أمر لاينضبط ، فالمعتزلة يقولون " عقولنا أولى بالاتباع من عقول الاشاعرة " ، والجهمية يقولون " بأن عقولنا أولى بالاتباع من عقول الاشاعرة والمعتزلة " ، والفلاسفة يقولون " عقولنا أفضل من عقول الجهمية والمعتزلة و الاشاعرة " ، فما الذي جعل عقولكم أيها الاشاعرة هي المرجع دون غيرها ؟! ، فدل على بطلان مذهبهم .





والصوفية : يقولون القرآن له ظاهر وباطن ، وباطنه نعرفه نحن بعلم يخصنا دون العامة ، ويقصدون بـ " العامة " علماء الشريعة و الفقهاء !

فنقول لهم ؛ ظاهر القرآن هو الهدى لان الله سماه آيات بينات ، وجعله هدى للناس أجمعين ، ولم يجعل ظاهره غامضا ، ولم يجعل باطنه لايعمله إلا الخاصة ، فهذا يخالف كونه هدى للعالمين .

ونقول لهم ؛ إحالة الناس إلى باطنكم دون غيركم يشبه إحالة الاشاعرة الناس إلى عقولهم دون غيرهم ، فــ { كل حزب بما لديهم فرحون } .

ونقول لهم ؛ كما يدل على بطلان مرجعيتكم أن كل فرقة منكم تدعي باطنا يخالف الاخرى ، فمن نتبع منكم ؟!





أما الاباضية : فهم في الحقيقة معتزلة في العقيدة ، وخوارج في مسألة مرتكب الكبيرة ، وضلوا في باب الصحابة ضلالا مبينا .

ويقال لهم مثل ما يقال عن الاشعرية المعتزلة في جعل عقولهم حكما على ظاهر القرآن ، فهذا من أبطل الباطل ، أي جعل شبهات العقل مقدمة على ظاهر القرآن .



وبهذا يعلم أن كل الفرق لابد لها من مخالفة القرآن - إما تركه أو تقديم غيره عليه -





أما أهل السنة : فهم أولى الناس بالحق ، لانهم يقولون ليس لنا نسبة ننتسب إليها إلا القرآن والسنة ، ولانقدم على ظاهر القرآن والسنة شيئا ، فنحن على هذا الصراط سائرون ، وبهذا المنهل العذب واقفون ، فنحن ننطلق من الوحي وحده ، ونحن لانفسر الوحي إلا بالوحي ، ولانقدم على الوحي غيره ، ولانعارضه بسواه ، كما قال تعالى { فاستمسك بالذي أوحينا إليك } ، فهم الذين قال الله فيهم { فأولئك مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا } .



وهذا كما ترى برهان واضح ، ودليل لائح ، وسهل جدا ، ويتبين به أن أهل السنة هم أهل الحق دون سواهم .




والله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.as7ab.maktoob.com/hafedatalsalf
 
كيف لي ان اعلم ان ما انا عليه هو الحق ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
وتعاونوا على البر والتقوى :: اسلاميات :: واحة محاربة البدع ومكافحة المنكر-
انتقل الى: